البروفيسورة شيلا تلو

رئيس مشارك
تحدي ” التمريض الآن”

البروفيسورة شيلا تلو هي الرئيس المشارك للتحالف العالمي للوقاية من فيروس نقص المناعة البشرية، والسفيرة الخاصة لتحالف القادة الأفارقة لمكافحة الملاريا، ومستشارة جامعة بوتسوانا المفتوحة، وناشطة في تحدي “التمريض الآن”، وأمينة مجلس إدارة مؤسسة فلورنس نايتنجيل (FNF)، وعضو مجلس أمناء جمعية الإيدز في أفريقيا، وعضو المجلس الاستشاري لبرنامج هارفرد العالمي لقيادة التمريض. 

شيلا هي المديرة الإقليمية السابقة لبرنامج الأمم المتحدة المشترك المعني بفيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز، ووزيرة الصحة السابقة في بوتسوانا،  فقد قادت برنامجاً شاملاً لفيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز والذي لا يزال نموذجا يحتذى به في أفريقيا. وهي أستاذة فخرية في جامعة بوتسوانا ومديرة سابقة للمركز المتعاون مع منظمة الصحة العالمية لتطوير التمريض والقبالة في مجال الرعاية الصحية الأولية.

وبصفتها المديرة الإقليمية لبرنامج الأمم المتحدة المشترك المعني بفيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز، تولت البروفيسورة تلو القيادة والتأييد السياسي من أجل استجابة مستدامة للإيدز في 21 بلداً أفريقياً. وهي حاصلة على شهادة الدكتوراه في علوم التمريض من جامعة إلينوي في شيكاغو، ودرجة الماجستير في تعليم التمريض من جامعة كولومبيا، ودرجة الماجستير في العلوم في التمريض من الجامعة الكاثوليكية الأمريكية.

لديها عدد من المنشورات حول حقوق الإنسان وفيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز ، وحصلت على أكثر من 30 جائزة دولية للقيادة في مجال الصحة العالمية، من بينها وسام الشرف الرئاسي في بوتسوانا ، وجائزة الأميرة سريناغاريندرا من تايلاند ، وجائزة كريستيان رايمان من المجلس الدولي للممرضين والممرضات ، وجائزة الأميرة منى الحسين من المركز الأمريكي لاعتماد الممرضات.  وهي شخصية بارزة للأمم المتحدة معنية بقضايا النساء والفتيات وفيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز في الجنوب الأفريقي.