وزارة الصحة العامة في قطر هي الجهة الوحيدة المسؤولة عن تنظيم خدمات الرعاية الصحية في الدولة، وتعمل على ضمان توفير أعلى مستوى من الرعاية الصحية، وتقديم خدمات صحية وقائية وعلاجية ذات سمعة دولية وتقدير عالمي، ونشر وتطوير الوعي الصحي.

كما أن الوزارة مسؤولة عن تنظيم إنشاء القطاع الخاص للمرافق الصحية والإشراف عليها، ومراقبة نظام التأمين الصحي والمستشفيات ومراكز الرعاية الصحية الأولية، ومزاولة المهن الطبية والصيدلية.

وتهدف الوزارة إلى تطوير نظام رعاية صحية متكامل وشامل، تتم إدارته وفقًا لمعايير عالمية، مع توفير خدمات صحية مُتاحة لجميع السكان بما يتماشى مع أهداف رؤية قطر الوطنية 2030 لضمان الرعاية المستمرة، وتطوير أطر عمل لتقديم خدمات الرعاية الصحية للسكان ذوي الأولوية وإدخال أدوات وإجراءات جديدة لدعم رعاية المرضى ونقل المعرفة بين أنظمة الرعاية الصحية المختلفة.

 

حققت وزارة الصحة العامة والمؤسسات التابعة لها (مؤسسة حمد الطبية ومؤسسة الرعاية الصحية الأولية ومركز نوفر) إنجازات مهمة. فقد أرست دولة قطر الأسس لنظام صحي عالمي قوي، وشهد نظام الرعاية الصحية في قطر تطورًا وتحسنًا مهمًا في العقود الأخيرة.

 

وقد أسهم الاستثمار في المرافق والخدمات والتقنيات الصحية الجديدة في التطوير الشامل للبنية التحتية للقطاع الصحي في البلد بغية تلبية الاحتياجات الصحية للسكان الذين يتزايد عددهم بشكل متسارع في البلد